بعد صراع مع المرض الكاتب الصحفي محمد عبد المقصود في ذمة الله

فقدت الجماعة الصحفية – السبت 2 أبريل- واحدًا من أنبل وأخلص أبنائها، حيث توفي الزميل الكاتب الصحفي محمد عبد المقصود خبير البيئة المعروف، عن عمر يناهز 63 عامًا بعد صراع مع المرض.
وسوف تؤدى صلاة الجنازة على جثمان الفقيد بحضور تلاميذه وزملاءه اليوم عقب صلاة ظهر بالمسجد الكبير في حي المعصرة، حيث نشأ الزميل وترعرع.
عاش عبد المقصود مخلصا للمهنة ولدار أخبار اليوم التي التحق بها عقب تخرجه في كلية الإعلام وتتلمذ على يد الراحل العظيم جلال الدين الحمامصي، وعمل محرراً في قسم الحوادث وحقق للأخبار العديد من الإنفرادات الصحفية، كما عمل محرراً لشئون مجلس الوزراء، وكان أول محرر يتابع أخبار وزارة البيئة عقب إنشائها لأول مرة، وارتقى حتى وصل إلى مرحلة خبير بشئون وقضايا البيئة.
وشارك عبد المقصود، في عشرات الفعاليات البيئية داخل وخارج مصر، كما أشرف على قسم المحافظات، وحقق فيه طفرة نوعية.
عُرف الزميل الراحل بدماثة الخلق إضافة إلى مهارته الصحفية.