حظك اليوم الجمعة برج العقرب في الحب والزواج كارمن شماس توقعات برج العقرب اليوم

توقعات برج العقرب الجمعة الموافق 15 ابريل\نيسان على جريده وطنى اقرأ حظك اليوم في برج العقرب عالمة الابراج والفلك ماغي فرح وكارمن شماس من خلال جريدتكم المفضله وطنى الاخباريه حيث تسعى دائما الى تقديم كل ماهو جديد في عالم الابراج والفلك ولذلك تنشر حظك اليوم في برج العقرب اليوم الجمعة .

تعرف معنا من خلال موقع وطني على آخر التوقعات اليومية والشهرية والسنوية لأصحاب برج العقرب على الصعيد المهني والعاطفي والصحي؛ بالإضافة إلى نشر أهم توقعات برج العقرب فى الزواج والحب والجنس والعلاقة بين الشريكين.

هذا وسوف نقوم أيضاً بنشر التوافقات بين برج العقرب وباقي الأبراج الفلكية ومعرفة الفرق بينهم فى كل مجالات الحياة بين الرجل والمرأة؛ وذلك من خلال قسم ابراج اليوم وعلم الفلك.

أبرز أحداث الأسبوع الثاني عن شهر نيسان/أبريل 2016:
مهنيًا: تفرح لغياب الخلافات والمشاكل وتوجه اهتمامك للعمل والانتاج تناسبك مواقع الكواكب وتسمح لك بالمصالحة وليضا باللقاءات المثمرة وتحقق خطوة نوعية في عملك وتسجل هدفا مميزا يخدم مصالحك كما يسلط الضوء على الارباح المادية وتكون طاقتك هائلة وتنجز اعمالا تتطلب شجاعة وقوة, كما يسلط الضوء على زواج محتمل تدرسه او تخوضه او تعطي وعدًا به تستقر هواجسك وقد تختفي تمامًا ليحل مكانها الفرح والبهجة .

عاطفيًا: تبدأ الاسبوع واثقا من نفسك ممارسا جاذبيتك على الاخرين تجتاز فترة من الانقلابات في حياتك الشخصية. تتمتع بشعبية كبيرة وجاذبية نادرة، وأنك تتلقى الدعوات من كل صوب، وتتعرف إلى أشخاص تتفاهم وإياهم وتصاف اشخاصا متنوعين وتعيش حياة اجتماعية غنية جدا تحمل اليك لقاءات مشوقة واتصالات جديدة تنسيك همومك.

أبرز الأحداث الشهرية عن شهر نيسان/أبريل 2016:

خصومة ومناورة
تتعرض هذا الشهر لقساوة او ظلم وقد تشتكي وتتذمّر وربما لا ينفع التشكي ، انه شهر يستفز هدوءك وراحة بالك ويضعك امام تحديات جديدة ، لا مجال للاهمال و لا وقت للتسلية ، يتحدث الفلك عن عراقيل وتشعر وكأن مؤامرة تحاك ضدك ، تستنفر اعصابك وتنظر الى الامور من منظار سلبي الامر الذي ينعكس سلبًا على صورتك وادائك ونظرة الاخرين اليك فلا عجب اذا خسرت صديقا او حبيبًا عزيزي العقرب ، حاذر من الافخاخ والمطلبات ايضا فهناك اكثر من منافس وخصم في ساحتك .

لا يناسبك معالجة الامور بغضب وتشدد بل الجأ الى الهدوء والمرونة وعلى الارجح سوف تحتاج الى تحالفات وحملة دعم وتأييد ، يحاول البعض خلق فوضى وبلبلة ادعوك الى الهدوء وعدم تهديد استقرارك بالتلقبات ، قد تؤلمك بعض الحقائق والافعال وقد يبدى البعض جفاء وبرودة او ربما يفسرون اقوالك على غير حقيقتها ، لا تصب الزيت على النار ، اهداء واترك الامور على سجيتها حاليا ، تجنب المواجهة وابتعد عن المجازفة كليا ومن المستحسن عدم لفت الانظار الى اخطائك.

انه شهر اللقاءات والاجتماعات والاتفاقيات العاطفية والمهنية والاجتماعية فلا يجوز ترك انطباعات سلبية ، تحدث بهدوء ونضوج واذا لم يرتح قلبك الى عرض لا تتخّذ قرارًا بل ادرس الامور بهدوء ، تتسرع بموقف معاكس او مضاد ، تمهل وتريث، فالبرغم من ان الظروف تميل الى استفزازك وتتحدى هدوءك ، لكنها تمتحن قدراتك في الوقت نفسه وقد تكون بانتظارك فرصة ثمينة فلا تفسدها بكلمة اوتصرف شائب، سوف تحتاج بالتأكيد الى استشارة صديق مخلص وحكيم في اللحظات الصعبة ، حاذر من المحتالين والمضللين الذين يصطادون في الماء العكر، لحسن الحظ ، سوف تتبدد هذه الغيوم الداكنة ابتداء من تاريخ 21 ليصبح الاسبوع الاخير اكثر هدوءا وسكينة ، سوف تشعر بالضرورة ايجاد حلول وتسويات واعادة الامور الى مجراها الطبيعي ، قد تحتاج الى التراجع عن القرار او خطة ما وربما يتطلب منك الامر الواقع الانسحاب او تغير مسار ، لا تقلق فالوقت مناسب لإعادة تقييم الامور والتخلص من كل ما يخدم مصالحك، على الارجح سوف يكون لك تحرك تجاه صداقات او معارف لم يكن اداؤها صادقًا تجاهك.

مهنيًا: تثقل عليك المسؤوليات وتعتقد ان الجميع يتآمر عليك ، تكثر الضغوط وتجاهد للسيطرة على اعصابك كما قد تقع عليك مسؤولية مهمة او تكلف بعمل اضافي يتطلب جهدا ووقتا اضافيا لا خيار امامك سوى العمل الجيد والمتقن، حاذر من اثارة المواضيع والملفات الحساسة ، تجنب ارتكاب الاخطاء اليومية نفسها وغيرها اذ يبدو ان عتبة تحمل الاخرين لهفواتك انخفضت ولا يجوز اسفتزازهم بارتكاب المزيد منها،انه شهر ثقيل وصعب لا سيما اذا كنت ستعالج الامور بمزاجية وقلّة تركيز ، انت بحاجة الى من يرشدك ويبعدك عن طريق الخطأ، حافظ على هدوء اعصابك كي لا تعرض استقرار مصالحك وعلاقاتك للمخاطر. قد تظهر في الاسبوع الاخير بعض المسائل الادارية مصرفية او استشفائية او قانونية ويجب الاهتمام بها، تتمتع بطاقة كبيرة لكن طاقتك بحاجة الى تنظيم وانضباط كي لا تطيح بجهودك السابقة

عاطفيًا: يكون الاسبوع الاول جيدا لا بل رائعا على الصعيد العاطفي بعد ذلك تشعر بالروتين مع مغادرة كوكب الحب الى برج الثور المواجه لبرجك ما يجعلك تميل الى الانزواء او العزلة وتميل الى اثارة النزاعات ويكون كلامك جارح انه ليس بالوقت المناسب لإثارة المشاكل والمواضيع الحساسة ، تكون الظروف مغايرة لتوقعاتك وقد تستاء من تصرّف الحبيب تجنّب الانفعالات ولا توجه كلامًا جارحًا ، يتوجب عليك التحكم باعصابك وان لا تلقي اللوم على حبيبك ، حاذر من القطيعة والمواجهة العشوائية ، اما اذا اردت الارتباط فلا بأس شرط التحلي بالهدوء والابتسامة والرصانة، تتحسن الظروف لتسمح بالتقارب والمصالحة والتعارف ابتداء من تاريخ 21 وقد ترغب عندئذ باتخاذ خطوة او قرار لتحسين وضعك العاطفي ، لكن لا تعد الى الماضي اذا اردت لحياتك التقدم.

أبرز الأحداث اليومية عن شهر نيسان/أبريل 2016:
1-مهنيًا: تستعيد حماستك، وتتمتع بسرعة بديهة وبقدرة على الاستيعاب وتحليل الأمور بذكاء حاد وتفرح بنتائج مفاوضات أو تسويات.
عاطفيًا: الظروف مناسبة جدًا للتقارب ولإحياء الذكريات الجميلة، لذا كن ذكيًا وحسّن علاقتك بالشريك.
صحيًا: حب الطبيعة يدفعك إلى التوجه إلى أحضانها للمشي فيها والتخفيف عن نفسك.

2-مهنيًا: أجواء مريحة هذا اليوم وتتخلص من الضغوط في العمل وتمضي يومًا موفقًا.
عاطفيًا: ابتعد قدر الإمكان عن المواجهة المنفعلة مع الشريك، وخصوصًا إذا كان موقفك ضعيفًا، وحاول ترميم الوضع بهدوء.
صحيًا: تصاب ببعض الإرهاق الذي يضعف أعصابك ويبقيك في حالة من التوتر.

3-مهنيًا: تواجه بعض الارتباك وضرورة إنجاز عمل بلا تسويف وتجبر على الاعتذار عن تلبية بعض الدعوات.
عاطفيًا: قد تفكر في تغيير ما وفي إجراء يتطلّب الكثير من الشجاعة للمحافظة على العلاقة سليمة.
صحيًا: إذا حددت لنفسك أهدافًا أساسية للتحافظ على صحة سليمة فابدأ بتحقيقها قبل فوات الأوان.

4-مهنيًا: بعض التراجع المعنوي مترافق مع بعض التردّد الذي يفرض الحسم قبل فلتان الأمور من بين يديك.
عاطفيًا: حافظ على وتيرة واحدة في العلاقة بالشريك، لكن لا تجعل الروتين يدخلكما في الملل، فهذا ليس في مصلحتكما.
صحيًا: أبذل قصارى جهدك لكي تتخلص من السمنة المفرطة قبل فوات الأوان.

5-مهنيًا: يدخل فينوس برج الحمل فيبلبل الأجواء المهنية قليلًا ويدفعك إلى التصرف الانفعالي في غالب الأحيان.
عاطفيًا: تحتاج إلى دعم الحبيب وإلى حبه وتعاطفه، فلماذا لا تعمل منذ اليوم على تقوية الروابط بينكما؟.
صحيًا: إذا مارست قسوة على نفسك فإن النتيجة هي الانهيار، فلماذا تفعل ذلك؟.

6-مهنيًا: قد تجبر على مواجهة الحقائق، لكنّ الأمور تحسم في مصلحتك إذا كنت واثقًا بقدراتك الفكرية.
عاطفيًا: التقلّب في الطباع لن ينفع مع الشريك، حاول المحافظة على العلاقة بينكما واعمل على إزالة الخلافات.
صحيًا: حذار الإفراط في الاتكال على طاقتك واعرف قدرتك على التحمل ولا تتخطاها.

7-مهنيًا: القمر الجديد في برج الحمل يضاعف ميلك إلى التمرد أو يتحدث عن تأجيل يزعجك جدًا، فيعطيك إشارة بلقاء بعض الأشخاص في مجال عملك وتوطيد العلاقة بهم.
عاطفيًا: تميل إلى مشاكسة الشريك رغبة منك في إغاظته قليلًا، لكنك سرعان ما تعود إلى روحك الطيبة.
صحيًا: إمنح ذاتك المزيد من أوقات الراحة لكي تستعيد عافيتك ونشاطك المعهود.

8-مهنيًا: تجد نفسك منهمكًا في التحضير لمشاريع جديدة ومتفائلًا على الرغم من تقلبات الحظ أحيانًا.
عاطفيًا: أنظر إلى الإيجابيات ولا تفكّر في أخطاء الحبيب، حتى لو لم تصل إلى تسوية ما أو تقارب في وجهات النظر.
صحيًا: حاول قدر الإمكان الابتعاد عن مجالك المهني خلال الراحة ومارس الرياضة أو أي نشاط ترفيهي.

9-مهنيًا: يحمل إليك هذا اليوم حيوية كبيرة للاقبال على العمل والانفتاح على الناس والقيام بالمبادرات والمساعي من دون تقاعس.
عاطفيًا: إبحث عن الوسطاء وعن أهل النيّات الحسنة، فقد يحاول أحد ما حل الأوضاع المأزومة بينك وبين الشريك.
صحيًا: قد تكون الأمراض محدقة بك في أي لحظة، لكن بإمكانك التخفيف من الإصابة ببعضها إذا مارست الرياضة.

10- مهنيًا: تواجه الكثير من المنافسه في مجال عملك وتحاول أن تتخطاها بحكمة ومن دون أن تؤذي أحدًا.
عاطفيًا: كن هادئًا إذا أمكن ولا تحاول فرض آرائك، ولا داعي إلى تذكيرك بأنّ هذا اليوم يحمل خلافات ونقاشات صعبة.
صحيًا: توعّك غير مؤلم قد يتطور سلبًا ويستدعي دخولك الطوارئ في المستشفى.

11- مهنيًا: لا تستسلم عند أول اختبار، فالحياة فيها الكثير من المطبّات والبقاء فيها لصاحب الإرادة الأقوى.
عاطفيًا: حاول ألا تفسح في المجال للإشاعات أو لأصحاب النيّات السيئة إضعاف العلاقة، فأنت أقوى الى جانب الحبيب.
صحيًا: لا تفقد برودة أعصابك المشهور بها، وتجنّب الإرهاق ما استطعت إلى ذلك سبيلًا.

12- مهنيًا: تساورك بعض الشكوك في عملك في شأن بعض القرارات وتحاول أن تجد لها حلولًا نهائية.
عاطفيًا: لا تسمح لبعض المغرضين التدخل في حياتك العاطفية وتشويش العلاقة بينك وبين الشريك.
صحيًا: مع الاقتراب من منتصف هذا الشهر تصبح أشعة الشمس مؤذية نوعًا ما، فتجنّبها.

13-مهنيًا: قد تفكر في في كسب أحد الاشخاص أو أحد المناصب أو ربما شراء منزل أو سيارة أو أي شيء آخر تحلم به.
عاطفيًا: يسهل عليك كتابة الشعر والتغزّل بالحبيب، تتمتّع بالفصاحة والطلاقة، لذلك لن يصعب عليك إقناعه بوجهة نظرك.
صحيًا: عالج أيّ مرض قد يظهر اليوم من خلال استشارة الطبيب.

14- مهنيًا: تقوم برحلة عمل على أمل أن تعقد خلالها بعض الصفقات الناجحة التي انتظرتها منذ مدة طويلة.
عاطفيًا: اشرح وجهة نظرك عن العلاقة للحبيب فقد يتفهم ذلك ويساندك في ما تفكر فيه.
صحيًا: الإرشادات المطلوب منك التقيّد بها لا تزال سارية المفعول، فلا تحاول التلاعب بذلك.

15- مهنيًا: ما يحصل من تغيير في العمر لا يطالك مباشرة، لكنه قد يثير أمرًا ماضيًا أو يجعلك تنتفض على وضع مهني مزعج.
عاطفيًا: تبدو الأجواء ممتازة وارتياح وطمأنينة وهدوء بعد العواصف الأخيرة.
صحيًا: سواء أكنت في عطلة أم في العمل، لا تنس القيام بواجباتك الرياضية.

16- مهنيًا: قد تختلف في وجهات نظرك مع زملاء العمل لكن حاول أن تسوّي الأمور بلطف وحكمة.
عاطفيًا: لا ترهق الحبيب بأفكارك الدونكيشوتية التي لا تنتهي، وحاول أن تكون واقعيًا قدر الإمكان.
صحيًا: تقوم بعدة أعمال في وقت واحد ما يصيبك بالإرهاق وبتوتر الأعصاب، حذار.

17- مهنيًا: تبدأ اليوم العمل بأجواء جديدة وتحاول أن تنسجم مع الزملاء لإنجاز مهمة دقيقة وتنجح في ذلك.
عاطفيًا: تكون ايجابيًا في تصرفاتك مع الحبيب ولا تكثر من الانتقاد، وتخفف من ملاحظاتك السطحية.
صحيًا: لا تستغلّ طاقتك حتى أقصى درجة ولا تقسُ على نفسك ما يورطك في مشاكل صحية كثيرة.

18- مهنيًا: تسمع أخبارًا سارّة تعيد إليك الأمل في استعادة موقعك الطبيعي في العمل، لكن عليك أن تتخذ قرارات مصيرية حاسمة.
عاطفيًا: تنجح في إيجاد الحلول لسوء التفاهم الأخير، وتنعم باهتمام الحبيب ودلاله وحبه الكبير.
صحيًا: قد تشعر بالوهن من دون أن تدرك لذلك سببًا، لكن مع الأيام المقبلة تستعيد عافيتك.

19- مهنيًا: باستطاعتك حلّ القضايا الطارئة، لديك الكفاءة والقدرة على تحليل المستجدات والوضع الحالي بأعصاب باردة وأسلوب منطقي.
عاطفيًا: تتعرّض لبعض المضايقات من الأهل بسبب علاقتك بالحبيب، لكنك سرعان ما تضع حدًا لذلك.
صحيًا: تشعر بالإرهاق اليوم بسبب كثرة الضغوط المحيطة بك، لكن سرعان ما تستعيد عافيتك.

20- مهنيًا: تشعر هذا اليوم بنوع من الضغط عليك يجعلك تستعد للدفاع عن نفسك بشأن شراكة أو مشروع.
عاطفيًا: اطمئن لن يتخلّى عنك الحبيب هذا اليوم، لكن خصّص له وقتًا إضافيًّا فهو يستحّق التضحية من أجله.
صحيًا: لا تترك العوارض تتفاقم وإلا أصبحت عاجزًا عن احتمالها، فاستشر طبيبك بسرعة.

21- مهنيًا: لا تعدّل شيئًا في عقد من دون أن يعرف الطرف الآخر، قد تمرّ بيوم من إعادة النظر، وتفكّر في تسويات تضع خلالها شروطك.
عاطفيًا: تعيش أفضل التأثيرات والظروف، وتحظى بفرص مميزّة لم تحلم بها من قبل.
صحيًا: بعد التعب الذي كنت تشكوه تستعيد طاقتك وحيويتك الصاخبة.

22-مهنيًا: قد تجد المساعدة التي كنت تبحث عنها عند بعض الزملاء، لذا يستحسن أن تستفيد قدر المستطاع.
عاطفيًا: بالنسبة إليك الحب ينقسم إلى جزءين: الانجذاب العاطفي والانجذاب الجسدي، وتجد أن أحدهما يكمل الآخر.
صحيًا: وسط الجهود الكبيرة من حق صحتك الاهتمام بها وعدم التقصير في العناية.

23-مهنيًا: لا تكن متذمرًا مهما سعى بعضهم للضغط عليك، فقدرتك فائقة لمعالجة أي عثرة تعترض طريقك.
عاطفيًا: تشعر أنّ علاقتك بالشريك لا تواجه صعوبات على صعيد التعاطي معه، وما كنت تتوقّعه منه غير معاكس لرغباتك .
صحيًا: نقص المناعة الذي تشعر به اليوم سببه الكسل وعدم القيام بنشاطات مفيدة للجسم.

24-مهنيًا: لا تدخل مع الزملاء بنقاش عقيم لن يؤدي الى نتيجة ويفاقم الوضع سوءًا.
عاطفيًا: حاول حل الإشكالات مع الحبيب بموضوعيه فقد تصل معه إلى النتيجة المرضية.
صحيًا: لا توفّر مخزون الطاقة الكبير الذي تتمتع به لاستعادة نشاطك وحيويتك المعهودتين.

25-مهنيًا: يحمل هذا اليوم ردود فعل كثيرة تتعلق بحياتك المهنية، وتنتجح في استيعابها.
عاطفيًا: قد يكون الوقت مناسبًا لحسم علاقة وإنهائها إذا كانت تسبّب لك المتاعب، في الجو ارتياح.
صحيًا: لا تيأس من عدم التغلب على المصاعب الصحية التي قد تعتريك، بل حافظ على أمل كبير في ذلك.

26-مهنيًا: لديك الكثير من المزايا التي تجعلك مميزًا في مجال عملك، فحاول أن تستغلّ ذلك.
عاطفيًا: تسعى إلى ارضاء الحبيب وكسب ودّه بشتى الوسائل، وتنجح في ذلك بفضل صدق نياتك تجاهه.
صحيًا: قد تواجه بعض المصاعب الطارئة، لكنك تتغلب عليها وتعود أقوى من السابق.

27-مهنيًا: يُكشف الغطاء عن بعض المناورات ما يدعوك إلى التفكير قبل التفوّه بأي كلمة.
عاطفيًا: تحاول بين الحين والآخر ملء حياتك بنشاطات اجتماعية لكسر الروتين الذي تعيشه، ولتجدّد نمط حياتك.
صحيًا: انتبه للحوادث، أفكارك الجديدة تساعدك على تخطي كثير من المصاعب.

28- مهنيًا: أحد الزملاء يبشّرك بأخبار مفرحة، فتشعر بمزيد من الاستقرار على المدى الطويل.
عاطفيًا: تقرر والشريك القيام بخطوات حاسمة بشأن العلاقة خوفًا على انهيارها في أي لحظة.
صحيًا: لا ترهق أعصابك وتنفعل بسبب أمور تافهة، فبعض الأمور لا يستحق مجرد الذكر.

29-مهنيًا: تبدأ يومًا جديدًا قد يحذرك في بدايته من المغامرات والمجازفات، وأن تحاول بذل المزيد من الجهد، لكن نهايته تكون سعيدة.
عاطفيًا: عليك أن تكون رحب الصدر مع الشريك، وغضّ الطرف عن تجاوزاته إذا كانت غير متعمّدة.
صحيًا: كن حريصًا على صحتك وابذل كل ما في وسعك لتبقى سليمًا معافى.

30- مهنيًا: تبحث عن مصادر ماليه جديدة تموّل بها استثماراتك، وتوظف طاقتك الخلاقة بغية نجاح مشاريعك.
عاطفيًا: الفلك يحذرك من المجازفة، فهو يوم صعب جدًا يفرض عليك بعض التوجهات ويشير إلى نهاية فجائية لعلاقة مهنية.
صحيًا: لا توفر أي طريقة تساعدك للتخلص من القلق والاضطراب اللذين يلازمانك اليوم.